الجمعة, 27 ذو الحجة 1442 هجريا, 6 أغسطس 2021 ميلاديا.

أمراض يسببها الذباب أو ينقلها ونصائح للوقاية منها

أمراض يسببها الذباب أو ينقلها ونصائح للوقاية منها
https://www.aseernp.com/?p=584520
أبها
صحيفة عسير نيوز
شارك هذا الرابط:

يتسبب الذباب خاصة المنزلي في نقل أمراض عدة إلى الإنسان، وبعض هذه الأمراض ينتقل إلى العيون وبعضها الآخر أمراض جلدية، وبعضها معوي.

ويقدر الخبراء عدد هذه الأمراض بأكثر من 50 مرضًا خطيرًا، نتيجة تنقل الذباب المستمر بين القمامة والسماد والمواد المحملة بالبكتيريا ثم نقل هذه الجراثيم إلى الأسطح التي يلمسها الأفراد يوميًا، وفي هذا التقرير نستعرض أبرزها ونصائح الوقاية منها.

طرق نقل الأمراض

تلتقط الذبابة الكائنات الحية المسببة للأمراض أثناء الزحف والتغذية، وتعيش هذه الكائنات الحية لعدة أيام على الأسطح الخارجية للذباب وفي معدة الذبابة، خاصة الكائنات التي يتناولها الذباب مع الطعام.

ثم تنتقل الكائنات الحية إلى الإنسان عندما تتلامس الذبابة مع الأشخاص بشكل مباشر أو عن طريق ملامستها لطعامه، ثم تنتقل إلى الآخرين من خلال الطعام الملوث والماء والهواء واليدين.

أبرز الأمراض:

حمى التيفوئيد

قد يتسبب الذباب خاصة المنزلي في الإصابة بحمى التيفويد، والتي تعتبر أبرز أعراضها، ارتفاع درجة الحرارة، وفقدان الشهية وألم شديد في المعدة، والنحافة الشديدة، والصداع، والإسهال أو الإمساك، وسعال مستمر، والطفح الجلدي وردي اللون.

الكوليرا

يتسبب الذباب أيضًا في الإصابة بالكوليرا، وأعراضها، الإسهال والقيء، وتشنجات في الساق، وجفاف شديد في الجسم، وتورم الجلد، وتحول شكل العيون إلى عيون غائرة، وتسارع في نبضات القلب، وانخفاض حاد في ضغط الدم، والنحافة الشديدة.

الجمرة الخبيثة

منذ عدة سنوات ترددت مخاطر الإصابة بالجمرة الخبيثة إعلاميًا، واعتبرت من التهديدات السياسية في المجتمع الأمريكي، إلا أنه يمكن الإصابة بالجمرة الخبيثة دون الحاجة لأن يكون الشخص ضـحية عمل إرهـابـي، فقط عن طريق الذباب، وعادةً ما تظهر أعراض الإصابة من اليوم الأول وتستمر إلى شهرين.

وتتضمن أعراض الإصابة ظهور البثور أو النتوءات الصغيرة التي قد تثير الحكة، والإصابة بالتورم حول القروح التي تظهر عادةً على الوجه، أو الرقبة، أو الذراعين، أو اليد، إلا أنه يجب عند ظهور أي من الأعراض المذكورة، التوجه فورًا لتلقي العلاج لأن انتشارها قد يؤدي إلى الموت.

داء الليشمانيات

ينتقل داء الليشمانيات من ذباب الرمل المنتشر في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية وجنوب أوروبا يكون بثلاثة أشكال تتمثل فيما يأتي:

الليشمانيات الجلدي: ومن أعراضه ظهور تقرحات في الجلد.

الليشمانيات الحشوية: ومن أعراضها ارتفاع بدرجة الحرارة، وفقدان الوزن، وتضخم الطحال والكبد، وانخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء، والمخاطية، ومن أعراضها تقرحات في الأغشية المخاطية أو الفم أو الحلق.

أمراض أخرى

كما يتسبب الذباب في الإصابة بالتراخوما والرمد الصديدي وبعض الأمراض الجلدية، وأمراض معوية أخرى، كالباراتيفود، وإسهال الأطفال، والدوسنتاريا بنوعيها الباسلية والأميبية، التسمم الغذائي، والدفتريا.

نصائح الوقاية

لتجنب الإصابة بالأمراض التي ينقلها الذباب، عليك تنظيف الحمامات بانتظام بالمنظفات المطهرة، ويمكن استخدام صاعق الحشرات لمنع دخول الذباب من فتحات التهوية.

وتعد المخلفات من أكثر العوامل الجاذبة للذباب، لذلك يجب تفريغ صندوق القمامة يوميًا، ثم تنظيفه من الداخل، للتخلص من بقايا الأطعمة قبل أن تتعفن، ويجب الاهتمام بتهوية المنزل جيدًا، مع الاهتمام بتنظيف جميع الغرف وتغيير ملايات السرائر، وتعريض الوسائد والمراتب لأشعة الشمس يوميًا، لأن الذباب ينجذب للأماكن غير النظيفة.

وأيضًا يجب الاهتمام بغسل اليدين جيدًا قبل تناول الطعام وفي حالة التواجد خارج المنزل، لتجنب نقل البكتيريا والفطريات إلى جسم الإنسان، ما يؤدي إلى الإصابة بالأمراض.

وفيما يتعلق بتخزين الطعام، يجب ألا يترك الطعام مكشوفًا، ويفضل أن يوضع في الثلاجة حتى لا يتعفن، إضافة إلى غسل الفواكه والخضراوات جيدا قبل تناولها أو استخدامها في الطهي.

ويعد الحفاظ على نظافة أواني الطهي والأدوات المستخدمة في تناول الطعام ضروريًا، كما يجب تنظيف منضدة تناول الطعام بالمواد المعقمة، وفي حالة تربية الحيوانات الأليفة، ينصح بتنظيف أماكنها جيدًا، والتخلص من فضلاتها بصورة دورية.

أيضًا عليك التأكد من عدم وجود فتحات حول أنابيب المياه أو الغاز أو القنوات الكهربائية التي تغذي المبنى، ومن الممكن استخدام أجهزة غير كيميائية، مثل مصائد الأشعة فوق البنفسجية، ومصائد الذباب اللاصقة، ومضارب الذباب، ومصائد الذباب المزودة بطعم، ورش المبيدات الحشرية، التي تساعد في قتل الذباب خلال عدة أيام أو أسبوع.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

صحيفة عسير نيوز
Exit mobile version