صحيفة عسير نيوز
الخميس, 7 صفر 1442 هجريا, 24 سبتمبر 2020 ميلاديا.

أمير عسير يرعى اللقاء التنفيذي الأول لمبادرة إرساء السلم المجتمعي بالمنطقة

أمير عسير يرعى اللقاء التنفيذي الأول لمبادرة إرساء السلم المجتمعي بالمنطقة
https://www.aseernp.com/?p=502621
واس
صحيفة عسير نيوز

رعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، مساء أمس، اللقاء التنفيذي الأول لمبادرة إرساء السلم المجتمعي الذي نظمته إمارة المنطقة بالتعاون مع هيئة تطوير عسير، بحضور أصحاب المعالي والفضيلة وأعضاء مجلس الشورى ومديري الإدارات الحكومية ومشايخ ونواب القبائل وجموع من المواطنين والمهتمين بجوانب السلم المجتمعي، وذلك على مسرح طلال مداح بمركز الملك فهد الثقافي بأبها.
وبدئ اللقاء بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم شاهد الحضور فيلماً مرئياً بعنوان ” مملكة السلام” تناول مسيرة السلم المجتمعي منذ بزوغ فجر الإسلام حتى عصرنا الحاضر, مستعرضاً جهود مؤسس البلاد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – طيب الله ثراه – في إرساء السلم المجتمعي, وأهميته في تحقيق قواعد الدولة الحديثة.
عقب ذلك، استمع سموه والحضور إلى نشرة موجزة عن معالم السلم المجتمعي، وأبرز ما ورد فيه من أقوال وكلمات منذ عهد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود ـ رحمه الله ـ مروراً بأبنائه الملوك سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله ـ رحمهم الله ـ وصولاً إلى تأكيد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ في كلمته حين قال” لقد جاهد الملك عبدالعزيز في سبيل هذه الوحدة القائمة على الكتاب والسنة هو ورجاله والكثير منهم من آبائكم وأجدادكم أبناء عسير، ولم يكن ذلك عسيراً عليه فأنتم هذه الوحدة “، كما استعرضت النشرة عدداً من مواد النظام الأساسي للحكم التي تؤكد أهمية الروابط الأسرية في المجتمع السعودي وحرص الدولة على توثيق أواصر الأسرة والحفاظ على قيمها العربية والإسلامية ورعاية جميع أفرادها وتوفير الظروف المناسبة لتنمية ملكاتهم وقدراتهم، وما نصت عليه رؤية المملكة 2030 في محاورها وأهدافها السامية لمعالم المجتمع الذي تنشده المملكة، فرأت أن مجتمع المملكة الحيوي، راسخ الجذور متين البنيان يستند إلى قيم الإسلام المعتدل والانتماء للوطن والاعتزاز بالثقافة الإسلامية والتراث السعودي، وما حث عليه سمو أمير منطقة عسير في العديد من المحافل وتأكيده أهمية ترابط المجتمع والسير بثبات نحو المستقبل.
إثر ذلك ، تحدث أمين منطقة عسير رئيس لجنة متابعة المشروعات المتعثرة الدكتور وليد محمد الحميدي عن صدور توجيه سمو أمير منطقة عسير بتشكيل اللجنة مطلع شهر جمادى الأولى لهذا العام، والعمل على حصر المشروعات المتأخرة والحث على إيصال جميع الخدمات لكل مواطن في أرجاء المنطقة، ثم شاهد سموه والحضور فيلماً بعنوان ” المتنازلون “، سرد خلاله ثلاثة من أبناء المنطقة قصص العفو في قضايا قتل لذويهم ابتغاء وجه الله تعالى، كما شاهد الحضور عدداً من قصص العفو المماثلة في محافظات المنطقة، وتخلل اللقاء عدد من القصائد الشعرية والفقرات الإنشادية بهذه المناسبة.
عقب ذلك قدّم وكيل إمارة منطقة عسير المكلف محمد بن ناصر بن لبدة شرحاً عن تاريخ تأسيس اللجنة وأهدافها، مبيناً أن اللجنة أسست بتوجه سمو أمير منطقة عسير للحث على إرساء السلم المجتمعي ودراسة القضايا الاجتماعية المحالة لها، والتوعية بأهمية إرساء السلم الاجتماعي بشتى صوره وأنواعه، موضحاً أن اللجنة تهدف إلى حصر وتحليل الاختلافات المجتمعية والأسرية ومدى تأثيرها على المجتمع وسبل حلها، إلى جانب تكريم الجهات والأشخاص الذين لهم إسهامات في حل النزاعات، لتمارس الدور المنوط بها سعياً لأن تكون منطقة عسير أنموذجا وطنياً في إرساء السلم المجتمعي، مشيراً إلى أنها تحمل رسالة تسعى من خلالها إلى إثراء القيم المحققة للترابط بين مكونات المجتمع، ووضع منهجية لتحقيق السلم المجتمعي ، وإبراز النماذج المشرفة في التسامح.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!