صحيفة عسير نيوز
السبت, 2 صفر 1442 هجريا, 19 سبتمبر 2020 ميلاديا.

احدث الموضوعات

رئيس جامعة الملك خالد يدشن عددًا من الأعمال والمبادرات بفرع تهامة

رابطة العالم الإسلامي تطلق حملة إغاثية لمساعدة المتضررين من الفيضانات في باكستان

تدشين العمل في محطتي تحلية المياه بمديريتي ميدي وحيران في حجّة

سالم الدوسري وجيوفينكو ينضمان لقائمة المصابين بفيروس كورونا

مقتل مطلوب في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن بالأردن

تكريم الفائزين في مسابقة البحوث الطلابية بتعليم عسير

الذهب يربح مع تراجع الدولار .. التوقعات الاقتصادية تدعم الإقبال

مركز الملك سلمان للإغاثة يواصل تقديم المساعدات للأسر شمال لبنان

مسؤولو المنظمات الإنسانية الأممية يعربون عن شكرهم للمملكة لدعمها الشعب اليمني

وثيقة تأمين لإلغاء حفلات السياحة والغناء المعتمدة من الجهات المنظمة بالمملكة

عاجل المملكة تدعم الأمم المتحدة بمبلغ 100 مليون دولار لدعم خطة الاستجابة الأممية لمكافحة كورونا

250.7 مليار دولار استثمارات الدول العربية في السندات الأمريكية .. 49.7 % منها للسعودية

احتياطات في المملكة للتعامل مع الحيوانات الفطرية ضد كورونا

احتياطات في المملكة للتعامل مع الحيوانات الفطرية ضد كورونا
https://www.aseernp.com/?p=497805
أبها
صحيفة عسير نيوز

حثت وزارة البيئة والمياه والزراعة والهيئة السعودية للحياة الفطرية، على ضرورة اتخاذ الاحتياطات الوقائية الكافية عند التعامل مع الحيوانات والطيور الفطرية المقيمة والمهاجرة بشكل عام، وذلك على خلفية حدوث الاندلاع الوبائي لفيروس الكورونا الجديد (2019-nCoV) في مدينة يوهان الصينية.

وبيَّنت الوزارة أن المعلومات الأولية تشير إلى أن فيروس كورونا الجديد المنتشر في الصين مرضٌ حيواني المنشأ، حيث كانت بؤرته الأولية في سوقٍ للمأكولات البحرية يحوي أنواعاً متعددة من الحيوانات الفطرية الحية ومنتجاتها كالخفافيش والمفترسات والظلفيات والقوارض والزواحف الفطرية، إضافة إلى الدواجن.

وتشير الوزارة إلى أن التقارير أشارت إلى أن الاختبارات التي أجريت في بؤرة المرض في الصين أكدت أن الفيروس انتقل أولاً من الحيوانات إلى البشر داخل السوق.

وأكدت “البيئة” أنه لا توجد حتى الآن معلومات عن وجود هذا الفيروس في الكائنات الفطرية في المملكة، وأن فيروس كورونا المسجل سابقاً في المملكة مختلف عن الفيروس الجديد تماماً.

وأوضحت هيئة الحياة الفطرية أن المملكة تقع على مسارات هجرة العديد من الكائنات الفطرية، والتي تعبر أجواؤها قادمةً من مناطق قد تكون موبؤة بأمراض معينة تصيب الحيوانات أو الطيور وبعضها قد ينتقل إلى الإنسان، وتحملها بدون ظهور أعراض مرضية عليها في بعض الحالات، وهو ما يحتم الحرص على تجنب الاحتكاك بالكائنات الفطرية بشكل عام واتخاذ جميع الإجراءات الكافية لتقليل مخاطر انتقال تلك الأمراض إلى الإنسان والحيوانات في المملكة.

ونصحت الوزارة باتباع عدد من الخطوات المهمة للوقاية من الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان والتي قد يكون مصدرها الحيوانات والطيور الفطرية، وتتمثل في: تجنُّب التعامل مع الحيوانات الفطرية أو الاحتكاك بها إلا عند الضرورة، وعدم صيد الكائنات الحيوانية الفطرية أو الاتجار بها ومنتجاتها، واتخاذ الاحتياطات الكافية لمنع العدوى مثل ارتداء وسائل السلامة الشخصية كالكمامات والقفازات، وغسل الأيدي أو تطهيرها باستخدام مطهرات الأيدي بعد التعامل مع الحيوانات والطيور أو لحومها، إضافة إلى الحذر عند التعامل مع أي حيوانات تظهر أعراضاً مرضية أو خمولاً أو تتصرف بطريقة غير طبيعية أو الحيوانات النافقة، إلى جانب تجنب الوجود في الأماكن التي قد تكون موئلاً للطيور المهاجرة وتجنب صيد الكائنات الفطرية، وعدم تناول الكائنات غير المألوفة.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!