صحيفة عسير نيوز
الجمعة, 8 ذو القعدة 1442 هجريا, 18 يونيو 2021 ميلاديا.

احدث الموضوعات

«تجار الرمال» يعرّضون أهالي بيشة للخطر

تواصل أعمال المسح والاستكشاف والمكافحة لأسراب الجراد في منطقة عسير

“تعليم سراة عبيدة” يحصد المركز الأول بجائزة الأكثر تفاعلاً لمسابقة “مدرستي تبرمج”.

الكويت تسمح بدخول الأجانب الحاصلين على جرعتي لقاح كورونا اعتبارا من أول أغسطس

نمر سيبيري يقتل عاملا في متنزه ترفيهي في جنوب إفريقيا

ولي العهد يتلقى رسالة خطية من رئيس المجلس العسكري الانتقالي التشادي

“الطيران المدني” يشدد على أهمية إكمال تسجيل بيانات التحصين للمسافرين القادمين للمملكة قبل المغادرة

الاتحاد الآسيوي يعتمد تطبيق تقنية (VAR) في التصفيات النهائية لكأس العالم

أوكرانيا تفوز على مقدونيا الشمالية في أمم أوروبا

البرلمان العربي يدين المحاولات الحوثية الإرهابية المتكررة لاستهداف المدنيين في خميس مشيط

الناصر : أرامكو السعودية تجمع 6 مليارات دولار من خلال أكبر إصدار صكوك للشركات في العالم

المؤتمر الإسلامي للأوقاف يوصي بإنشاء مدينة ذكية للحج والعمرة

عاجل

الشؤون الإسلامية: السماح بإقامة صلاة الجنائز في الجوامع والمساجد

الرئيس العام للهيئة يندد بالتفجير الإرهابي الذي وقع عند أحد مساجد مدينة الدمام

الرئيس العام للهيئة يندد بالتفجير الإرهابي الذي وقع عند أحد مساجد مدينة الدمام
https://www.aseernp.com/?p=200657
غشام آل هويله
صحيفة عسير نيوز
شارك هذا الرابط:

 

ندد معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، بالتفجير الإرهابي الذي وقع اليوم الجمعة عند أحد مساجد مدينة الدمام.

وقال معاليه: إن هذا الجرم العظيم والفاجعة المؤلمة تدل على خبث منفذيها وبشاعة عملهم، وإرادتهم الفتنة بهذه البلاد المباركة وأهلها، مؤكداً أن هذه الجريمة لا يمكن أن تصدر إلا ممن امتلأ قبله حقداً واتباعاً للهوى، حيث لم يراع حرمة الدماء ولا احترام بيوت الله، ولا تعظيم هذا اليوم الفاضل، وفعل جرماً محرماً معلوم تحريمه من الدين بالضرورة.

وأضاف معاليه: ويضاف إلى هذه الجرائم السابقة محاولة شق الصف وزعزعة الأمن وإشعال الفتنة، مما يضاعف شناعة هذا الجرم، ويكشف خطر فاعله، حيث تكرر استهداف تلك الفئات الإرهابية للمساجد، وقتلهم الأبرياء وترويعهم للآمنين.

وأكد معاليه أن هذه البلاد المباركة بلاد الحرمين الشريفين قامت على تحكيم شرع الله عز وجل وإقامة شعائر الدين، وتحقيق العدل مما لا يدع مجالاً لصاحب هوى أو داعية فتنة ينشر أفكاره الضالة المنحرفة.

وأشاد معاليه بيقظة رجال الأمن وإحباطهم لمحاولة تنفيذ هذه الجريمة لاستهداف المصلين، داعياً الجميع إلى نبذ هذه الفئات الضالة وأفكارهم المنحرفة، والوقوف صفاً واحداً حول ولاة أمرنا –وفقهم الله- لإقامة شرع الله عز وجل وتحقيق العدل وبسط الأمن وتحقيق العيش الكريم للمواطنين والمقيمين.

ودعا د. السند الله عز وجل أن يحفظ بلادنا من كل مكروه، وأن يديم علينا نعمة الأمن ووحدة الصف، وأن يجنب بلادنا الفتن ما ظهر منها وما بطن، وأن يحفظ لنا ولاة أمرنا، ويجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو ولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وزير الدفاع النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، خير الجزاء على ما يقدمونه في سبيل حفظ هذا الوطن وحماية مقدراته، وأن يبقي هذا الوطن عزيزاً شامخاً إنه سميع مجيب.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

صحيفة عسير نيوز