صحيفة عسير نيوز
الجمعة, 8 ذو القعدة 1442 هجريا, 18 يونيو 2021 ميلاديا.

احدث الموضوعات

تواصل أعمال المسح والاستكشاف والمكافحة لأسراب الجراد في منطقة عسير

“تعليم سراة عبيدة” يحصد المركز الأول بجائزة الأكثر تفاعلاً لمسابقة “مدرستي تبرمج”.

الكويت تسمح بدخول الأجانب الحاصلين على جرعتي لقاح كورونا اعتبارا من أول أغسطس

نمر سيبيري يقتل عاملا في متنزه ترفيهي في جنوب إفريقيا

ولي العهد يتلقى رسالة خطية من رئيس المجلس العسكري الانتقالي التشادي

“الطيران المدني” يشدد على أهمية إكمال تسجيل بيانات التحصين للمسافرين القادمين للمملكة قبل المغادرة

الاتحاد الآسيوي يعتمد تطبيق تقنية (VAR) في التصفيات النهائية لكأس العالم

أوكرانيا تفوز على مقدونيا الشمالية في أمم أوروبا

البرلمان العربي يدين المحاولات الحوثية الإرهابية المتكررة لاستهداف المدنيين في خميس مشيط

الناصر : أرامكو السعودية تجمع 6 مليارات دولار من خلال أكبر إصدار صكوك للشركات في العالم

المؤتمر الإسلامي للأوقاف يوصي بإنشاء مدينة ذكية للحج والعمرة

منظمة التعاون الإسلامي تدين المحاولة الحوثية لاستهداف المدنيين في خميس مشيط

عاجل

الشؤون الإسلامية: السماح بإقامة صلاة الجنائز في الجوامع والمساجد

السديس يشارك بأعمال التطهير والتعقيم الاحترازية بالمسجد الحرام

السديس يشارك بأعمال التطهير والتعقيم الاحترازية بالمسجد الحرام
https://www.aseernp.com/?p=503107
أبها
صحيفة عسير نيوز
شارك هذا الرابط:

شارك معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أمس، بأعمال التطهير والتعقيم الاحترازية التي تقوم بها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي للحد والوقاية من تفشي فايروس (كورونا).

وشملت المشاركة تطهير صحن المطاف، والكعبة المشرفة، والحجر الأسود، والركن اليماني، والمقام، تفقد خلالها معاليه عمليات الغسيل والتعقيم والتطهير الاحترازية بشكل مباشر، مبيناً للعاملين فضل تطهير بيت الله الحرام مستشهداً بقوله تعالى: {وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ}.

وأوضح معاليه أن هذه الإجراءات الاحترازية والوقائية من الأعمال التي يُتقرب بها إلى الله تعالى، وأن الشرف كل الشرف في المشاركة بتطهير بيت الله العتيق، لا سيما أن ما يقام به من أعمال تطهير وتعقيم لصحن المطاف، والكعبة المشرفة، والحجر الأسود، والركن اليماني، والمقام بشكل خاص والمسجد الحرام بشكلٍ عام هي أعمال احترازية وقائية من شأنها دفع الضر والبلاء بعد إذن الله – عز وجل – عن قاصدي البيت الحرام وزائرية.

ودعا معاليه الله العلي القدير أن يرفع الضر والبلاء عن الجميع وأن يحمي هذه البلاد المباركة من كل كيدٍ ومكروه إنه ولي ذلك والقادر عليه.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

صحيفة عسير نيوز