صحيفة عسير نيوز
الجمعة, 8 ذو القعدة 1442 هجريا, 18 يونيو 2021 ميلاديا.

احدث الموضوعات

تواصل أعمال المسح والاستكشاف والمكافحة لأسراب الجراد في منطقة عسير

“تعليم سراة عبيدة” يحصد المركز الأول بجائزة الأكثر تفاعلاً لمسابقة “مدرستي تبرمج”.

الكويت تسمح بدخول الأجانب الحاصلين على جرعتي لقاح كورونا اعتبارا من أول أغسطس

نمر سيبيري يقتل عاملا في متنزه ترفيهي في جنوب إفريقيا

ولي العهد يتلقى رسالة خطية من رئيس المجلس العسكري الانتقالي التشادي

“الطيران المدني” يشدد على أهمية إكمال تسجيل بيانات التحصين للمسافرين القادمين للمملكة قبل المغادرة

الاتحاد الآسيوي يعتمد تطبيق تقنية (VAR) في التصفيات النهائية لكأس العالم

أوكرانيا تفوز على مقدونيا الشمالية في أمم أوروبا

البرلمان العربي يدين المحاولات الحوثية الإرهابية المتكررة لاستهداف المدنيين في خميس مشيط

الناصر : أرامكو السعودية تجمع 6 مليارات دولار من خلال أكبر إصدار صكوك للشركات في العالم

المؤتمر الإسلامي للأوقاف يوصي بإنشاء مدينة ذكية للحج والعمرة

منظمة التعاون الإسلامي تدين المحاولة الحوثية لاستهداف المدنيين في خميس مشيط

عاجل

الشؤون الإسلامية: السماح بإقامة صلاة الجنائز في الجوامع والمساجد

العوامل الرئيسية لتطور سرطان الثدي

العوامل الرئيسية لتطور سرطان الثدي
https://www.aseernp.com/?p=502658
أبها
صحيفة عسير نيوز
شارك هذا الرابط:

عددت رئيسة رابطة أطباء الكشف عن سرطان الثدي الروسية، ناديجدا روجكوفا، في حديث عبر المحطة الإذاعية “غفوريت موسكفا”، بعض العوامل التي يمكن أن تؤثر على تطور سرطان الثدي.

عامل الخطر الأول هو زيادة الوزن. كما أوضحت الطبيبة، ترسب الأنسجة الدهنية الإستروجين – وهو هرمون يمكن أن تصبح زيادته في بعض الحالات مادة مسرطنة.

العامل الثاني هو عدم الاستقرار النفسي والعاطفي والمواقف العصيبة التي يمكن أن تؤدي إلى تغييرات في الجسم.

والثالث هو الوراثة، من الممكن القيام بتحليل يكشف وجود طفرة جينات مسؤولة عن بروتين مضاد للأورام.

وقالت الطبيبة: “إذا لم تكن هناك طفرة، فسيتم إنتاج هذا البروتين بدرجة كافية ويكون خطر الإصابة به أقل. إذا كان هناك طفرة، فإننا نعلم أن للجين نسختين، مما يعني أن نسخة واحدة لا تعمل وأن هذا البروتين يصبح أقل بمرتين. ويكون خطر الإصابة بالسرطان 80%. الطريقة الأولى للوقاية هي إزالة الثدي، والثانية هي إجراء العلاج بالعقاقير”.

وأضافت الطبيبة أن هناك مؤشرات لا يمكن أن نأثر عليها، مثل الجنس والعمر والبيئة. ومع ذلك، يجدر تذكر الأشياء التي يمكننا تغييرها.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

صحيفة عسير نيوز