صحيفة عين الأخبار Ein Newspaper
الإثنين, 17 محرّم 1444 هجريا, 15 أغسطس 2022 ميلاديا.

بين ( إزعاج السعودة, و دعم الدولة ) أمانة عسير تحارب الشباب

بين ( إزعاج السعودة, و دعم الدولة ) أمانة عسير تحارب الشباب
https://www.aseernp.com/?p=2519
عسير نيوز
صحيفة عين الأخبار Ein Newspaper
شارك هذا الرابط:

في ظاهرة تصيب بالاحباط, و موقف غير أخلاقي, و محاربة للسعودة, والشباب السعودي, يتردد أحد مراقبي أمانة عسير على محل لبيع شاي الجمر و بعض الوجبات الشعبية, و بطرق لا تدل على مهنية ولا دراية بالتعامل مع الجمهور, يسقط حافظات الطعام أرضاً, و يطعن في نزاهتهم.

عسير نيوز حضرت للموقع, وشاهدت تصرف المراقب ( تحتفظ الصحيفة باسمه ) و هو أحد مراقبي أمانة عسير, وليس مسؤولاً عن هذا الموقع, ويبدو أن لديه دوافع غير معلنه للاقدام على هذا التصرف.

نزل المراقب وقام بمضايقتهم و التعدي عليهم لفظياً, و بعد تجاهلهم له, قام المراقب باستدعاء الدوريات الأمنية مدعياً أنهم تلفظوا عليه.

التقت عسير نيوز بصاحب الموقع : يحيى, وهو شاب سعودي يعمل ليل نهار من أجل كسب لقمة عيشه, وأفاد بأنه افتتح هذا المحل نظامياً, وتقدموا لأمين منطقة عسير السابق حمدان العصيمي, واستخرجوا رخص للسيارات, وعند طلبهم وضع محل مؤقت على الشارع, في موقع غير مأهول ولا تعود ملكيته لأحد, وافق الأمين, مشدداً على ضرورة وجود الشهادات الصحية, وذلك من أجل دعم الشباب السعودي للعمل في مشاريع صغيرة, والاعتماد على أنفسهم.

أحد الشباب العاملين لدى يحيى, سألنا سؤالاً وجيهاً:

يقول: إذا كان موظف الدولة يحارب وجودنا, مع أننا سعوديون, ونحمل شهادات صحية, ونخدم الزبائن بطرق احترافية, وابتسامة, ويشهد الله أننا نحافظ على نظافة الأكل و حريصين كل الحرص على جودته, و نفرح بتقديم ما يليق بأبناء وطننا, وهؤلاء يحاربوننا, هل نترك العمل و نقصد الشيشة ونحاول تمضية أوقاتنا في استراحات و سهر و نتكدس على أبواب الحكومة والمسؤولين كل عام؟

بحرقة يقول:

لماذا لا تقوم الأمانة بنفسها بإعطائنا مظلات و مواقع متميزة للعمل؟ لماذا لا يدعمون عملنا؟ لماذا يريدون الأجنبي الذي يأتي بإقامة مزورة و شهادة صحية مستخرجة من مستوصف خاص لم ير وجه العامل؟ لماذا كل هذا؟

أحد الشباب الآخرين العاملين, يقول بأنه طالب في جامعة الملك خالد, ويقول لا أجد حرجاً في تقديم الشاي و الخبز الفطير و السمبوسه ومباشرة الزبائن, حتى زملائي أصادفهم وأنا فخور بخدمتهم, لكن لماذا نرى في الاعلام شعارات زائفة؟ لماذا يحثون الشباب على العمل ويقولون بأن الشغل مو عيب؟! بينما تخر رؤوسنا يومياً من أناس مسؤولين في الدولة يضايقوننا؟

مصادفة: رأينا شابين من ذوي الاحتياجات الخاصة, يطلبون شاي جمر بالاشارة.. وأخذنا رأيهما عن عمل الشباب في مثل هذه الوظائف.
[IMG]http://www.aseernp.com/contents/myuppic/04e49f67d618ae.JPG[/IMG]

سعد يقول بأنه يأتي إلى هنا دائماً, وهو فخور بأن الشباب أبناء البلد يعملون في هذه الأعمال, و يرى أن دعم الدولة واجب و ضروري, و لابد من إرسال موظفين مخصصين لمتابعة هؤلاء الشباب و دعمهم معنوياً ومادياً, والوقوف معهم في حل أي مشاكل تواجههم.

جابر أيضاً يرى أن هؤلاء الشباب هم واجهة مشرفة للشباب السعودية, و عملهم يدل على إبداع و مدى إتقان الشباب السعودي للعمل, ولا يحتاجون سوى إلى فرصة, ودعم, والوقوف في وجه ما يواجههم من عوائق.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة