صحيفة عسير نيوز
الثلاثاء, 8 رمضان 1442 هجريا, 20 أبريل 2021 ميلاديا.

تحذير طبي.. “استراحات الرياض” سبب في سمنة شبابها

تحذير طبي.. “استراحات الرياض” سبب في سمنة شبابها
https://www.aseernp.com/?p=495511
أبها
صحيفة عسير نيوز
شارك هذا الرابط:

يقضي الشباب بالعاصمة الرياض ساعات طويلة في “الاستراحات” التي تعتبر متنفساً وركناً أساسياً في جدولهم اليومي، بمعدل لا يقل عن 5 إلى 6 ساعات يومياً، والتي ترتكز أماكنها بعدة أحياء ومناطق أبرزها الثمامة والنرجس والمونسية والرمال وطريق القصيم.

ومازالت فكرة الاستراحات صامدة أمام مغريات الترفيه التي تعيشها العاصمة السعودية الرياض، والتي أصبحت وجهة سياحية من داخل وخارج المملكة، في تتراوح أسعار الاستراحات ما بين 15 إلى 60 ألف ريال سنوياً، ويمارس فيها السعوديون طقوسهم اليومية بالجلوس لساعات طويلة أمام شاشات التلفاز لمشاهدة المباريات، وتحديات البلايستيشن بلعب “فيفا 20″، وحفلات طعام لجميع المناسبات التي لن تمر بدون “المفطحات”.

وحول هذه السلوكيات التي دأب عليها رواد “استراحات الرياض”، والمتمثلة في الجلوس لفترات طويلة دون القيام بأي نشاط حركي، بالإضافة إلى تناول كميات كبيرة من الوجبات السريعة والمشبعة بسعرات حرارية عالية، أكد لـ”العربية.نت” استشاري جراحة السمنة والمناظير الدكتور الحسن النعمي أن هذه السلوكيات سبب رئيسي في زيادة معدلات السمنة، وهي أشد خطراً من تدخين السجائر والشيشة، على حد قوله.

ووفقا لـ”العربية.نت”، قال الدكتور النعمي إن السلوكيات ونمط الحياة الخاطئ من أهم العوامل في زيادة معدلات السمنة مؤخراً، وما يقوم به رواد “استراحات الرياض” من سلوكيات بعدم القيام بأي نشاط وتناول كميات كبيرة من الأطعمة المضرة أسباب رئيسية في السمنة، وهي أعلى خطراً من تدخين السجائر والشيشة بالنسبة لزيادة معدلات السمنة وأمراض القلب المصاحبة لها.وأكد الدكتور النعمي أن المجتمع السعودي يعاني من مشكلة “السمنة” في الوقت الحالي، حيث تشير الإحصائيات إلى معاناة 3 ملايين شخص من “البدانة” بالسعودية، وهو من أعلى المعدلات على مستوى العالم.

وكشف الدكتور النعمي عن معدلات الأعمار التي يجرى لها عمليات السمنة، قائلاً: “يتم إجراء عمليات السمنة من أعمار 14 إلى 65 سنة، وقد تجرى لمن هم أقل من 14 وأكثر من 65، ولكن في حالات نادرة ومحددة وبعد دراسات مستفيضة للحالة”.

وحول نوع عمليات السمنة التي تجرى للمرضى، قال: “هناك العديد من عمليات السمنة ولكنها تعتمد على نوعين، إما تصغير المعدة “التكميم”، أو عمليات تحويل المسار وتأثيرها على “الامتصاص”، مؤكداً أن نسبة النساء المقبلات على إجراء عمليات السمنة في السعودية أكبر من الرجال.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

صحيفة عسير نيوز