صحيفة عسير نيوز
الخميس, 11 ربيع الآخر 1442 هجريا, 26 نوفمبر 2020 ميلاديا.

تعليم النماص: الفائزات بجائزة التميّز يعبّرن عن تجربتهن مع التميّز

تعليم النماص: الفائزات بجائزة التميّز يعبّرن عن تجربتهن مع التميّز
https://www.aseernp.com/?p=199485
عسير نيوز 1
صحيفة عسير نيوز

ترشحت ثلاث  من المتميزات على مستوى تعليم النماص  لجائزة التعليم للتميز  في دورتها السادسة  وفي الحفل التكريمي الذي أقامته إدارة تعليم  النماص للفائزات والمشاركات  في  الجائزة  كان لهن رسائل عبّرن  من خلالها عن تجربتهن  مع التميّز  وهن : الأستاذة منيرة علي مرعي الشهري  مديرة الروضة الأولى بتنومة الفائزة في فئة الإدارة والمدرسة المتميّزة ، والمعلمة المتميزة هاجر حسن  الشهري ( ثانوية آل دحمان )  والطالبة أماني غرمان عبدالله الشهري 

 ( ثانوية وادي زيد )

وهذه الرسائل هي :

١- الإدارة والمدرسة المتميّزة 

الحمد لله الذي بنعمته تتمُ الصالحات وبتوفيقه تتحققُ المكرُمات والصلاة والسلامعلى النبي محمدٍ الموصوفِ بأحسنِ الصفات وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسانٍ من المؤمنين والمؤمنات

التميز – مطلب تبحث عنه النفوس الراقية , وتسعى وراءه العقول اليانعة , وتهوى إليه الأفئدة المبصرة  فهو نهر متدفق من العطاء لا ينضب.

وما جائزة التميز الا واحدة من تلك العطايا التي ينعم بها وطننا الحبيب.. ليخوض غمارها أبناء الوطن. في ظل الاهتمام المتزايد من حكومة خادم الحرمين الشريفين بالتعليم وكل ما من شأنه الرقي والنهوض بالمستوى التحصيلي للمتعلم وما يوليه معالي وزير التعليم من اهتمام وحرص على تطوير العملية التعليمية ، وجائزة التميز تشكل حافزًا على العطاء والإبداع والتجديد والبحث عن كل ما هو جديد ومفيد للعملية التعليمية، كما تعتبر دافعًا قويًا لتطوير الذات

لقد كان لهذه الجائزة الأثر العميق على المدارس ورياض الأطفال في زيادة، وتطوير برامجها ، وخدماتها التربوية والتعليمية، وتطبيق معايير الجودة ؛ بما انعكس على تجويد العمل، ورفع مستوى الأداء، وتطوير المنتج التعليمي، وضمان جودة مخرجاته.

إن تجربتي في مسابقة التميز كانت تجربة إثرائية وخبرة تحصلت عليها في فترة قصيرة ربما كنت احتاج لسنوات طويلة في اكتسابها , فزادت من مستوى قدراتي الشخصية ومكنتني من توظيف كل تلك المعارف التي اكتسبتها من المسابقة فيما يخدم طفل الروضة , الذي هو محور العملية التعليمية وتعلمت التخطيط والمنهجية ولفتت نظري نحو أهمية التوثيق والتدوين وتسجيل الأحداث وبينت لي أهمية الرؤية والرسالة في تحقيق التميز .

فقد بدأت رحلتي مع الجائزة من العام الماضي حيث قررت الاشتراك في الجائزة وعند صدور التعميم لهذا العام بدأ العمل مع الفريق الذي تم تشكيله بداية من قراءة الدليل والاطلاع على مجالاته ومعاييره ومؤشراته وشواهده ثم تقسيم العمل على الأعضاء والبدء في العمل من جمع الموجود واستحداث غير الموجود وتطبيقه وجعله سلوك ومنهج للروضة  ، وكان لزاماً علينا من وقت لآخر مراجعة ماتم انجازه من العمل وتفقد ماتبقى إلى أن تم ولله الحمد الانتهاء من العمل بشكل كامل وتسليم كامل ملفات الجائزة  ، وأحب أن اوضح أن دخولي الجائزة كان الهدف الرئيسي منه زيادة رصيدي من الخبرات واثراء تجربتي ورفع مستوى قدراتي الشخصية فيما يخدم مجال عملي اضافة الى تحقيق حلم التميز. 

وختاما يقول صلى الله علية وسلم ( لا يشكر الله من لا يشكر الناس ) وهذا يدفعني لشكر كل من ساهم في تأهلي على جائزة التميز على مستوى المحافظة وعلى رأسهم سعادة مدير التعليم بمحافظة النماص الاستاذ عبدالله بن عبدالرحمن آل قاسم وسعادة الاستاذ / فايز أبو شملة  أمين ادارة التعليم ومستشار جائزة التعليم للتميز والذي كان له الدور الأكبر في دعمنا والوقوف معنا في مسيرة التميز والشكر موصول لمكتب التعليم بمحافظة تنومة ولمديرة  قسم الجودة الأستاذة  عزيزة زاهر  والأستاذة لمياء عبدالله ومنسوبات  قسم رياض بالشؤون التعليمية  ..

واسأل الله العلي العظيم أن يجعل عملنا خالصاً لوجهه الكريم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

 
منيرة علي مرعي الشهري 

٢- المعلمة المتميّزة  

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمدًا وآله ومن والاه .

بداية أشكر الله على نعمه فضله واعترافا وافتقارا له ومنة له سبحانه وتعالى واقتداء بنبيه محمد صلى الله عليه وسلم و بأبينا إبراهيم وجميع الأنبياء , قال تعالى : ” إن إبراهيم كان أمة قانتا لله حنيفا وما كان من المشركين 

شاكرًا لأنعمه ” ومن هذا المنطلق أشكر كل من كان له يد في هذا النجاح و التميّز ، وأولى من يشكر و أعز من نثني عليه هو الله سبحانه وتعالى , فله الفضل وله الامتنان فيما وصلت إليه ، ثم أشكر والدتي الغالية التي طالما كانت  الدافع لكل تميّز  مررت به في الحياة وكذلك عائلتي الكريمة وكل من أعانني ولو بدعوة في ظهر الغيب .

ثم أشكر السبب الرئيسي في ترشيحي وحثي على خوض غمار الجائزة بكلمة وتحفيز منها مديرتي الفاضلة الأستاذة فاطمة مفرح .

ويستمر الشكر لمدير التعليم حفظه الله ومنسقة الجائزة أ. عزيزة البكري

ومنسق الجائزة الأستاذ فايز آل صفوان والأخوات العزيزات من الأخوات في المدرسة  واللاتي  كن ولم يزلن يدفعنني للأمام وأخص بالشكر منسوبات دار الفضيلة النسائية اللاتي  لم يألون جهدا في الدعم النفسي والمعنوي المستمر طوال الإبحار في بحر الجائزة . والإخوة في مكتب الدعوة النسائية .

ثانيًا أقول : لم أنل هذا التميز ولم أصل لهذا الإنجاز إلا بتوفيق ومعونة وسداد من الله سبحانه 

ولابد لمن يضع له هدفًا يبتغيه ويسعى لنيله من عقبات تعترضه وتقف دون نيل مراده لكن الله هو المعين على تخطيها

ولابد للإنسان من الصبر واتخاذ الأسباب الموصلة للهد ..الهدف الحقيقي من هذه والغاية الأسمى هي الفوز بالجنة ،فلأجلها بعث الرسل وأنزلت الكتب فطريقها محفوف بالمكاره ولن نقطعه  ونصل الجنة إلا ببذل وتعب و كدح ومشقة  فنمض قدما ولا نيأس .

لا شك أن الترشيح على مستوى الإدارة ليس إلا محطة توقف لمزيد من التأمل والبحث والاستنتاج والإنجاز المستمر 

فقد غيرت الجائزة نظرتي للحياة وقد عادلت الأشهر التي قضيتها بين جوانبها نظرتي للحياة فقد جعلتني أطمح في كل جانب من جوانب حياتي لمزيد من التميز والإتقان ، وقد وصل مدى الفائدة التي حصلت عليها إلى أن يرجح بكفة ثماني سنوات من العمل في الميدان التعليمي ،  ليس التعثر عن تحقيق عيبًا أو نقصًا أو خللا في الشخص نفسه ولا فيما قدمه ، ولكن يعتبر قاعدة بنائة و يعطي قاعدة راسخة للوصول للهدف في محاولات أخرى .

لم ألتحق بالجائزة للوصول إليها فحسب ، بل كان هدفي منها تعلم فن التوثـــــيق ، فتعلمت التوثيق والتخطيط له مسبقا و التنمية والتطوير واتقان العمل . فله الحمد سبحانه

أقول لكل من يجد في نفسه تميزا و اتقانا ولكل من يريد الوصول للإتقان ولكل من يجد فيمن تحت يده متميزًا 

لا تتوانى في دعمه ولو بكلمة تشجيع فربما وجدت في ميزان حسناتك يوم القيامة أعمال تثقله سببها كلمة تشجيع لشخص متميز .

هاجر بنت حسن الشهري

متوسطة وثانوية آل دحمان

٣ – الطالبة المتميزة 

سعادة راعية الحفل , المربيات الفاضلات , الأمهات العظيمات ..السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,                            وبعد :

أكرمتموني بالوقوف والتحدث أمامكم ؛ رغم أنني لست بأفضل ولا أفصح من زميلاتي اللاتي حضرن أو بقين في مدارسهن ، لكني ربما وجدت من أخذ بيدي وهيأ لي البيئة الصالحة ، والدعم والحرص الصادق ، فوصلت إلى شيء من طموحاتكم ، بل أجزم أنه لولا توفيق الله ثم وعي قيادة المدرسة في مجمع وادي زيد لما تميزت .

فأنا طالبةٌ من مئات الطالبات اللاتي بدأن دراستهن في المرحلة الابتدائية بطريقة التقويم المستمر، الذي لم نشعر خلال سنواته بأي حافز أو دافع للمنافسة واستثمار الطاقات ، ثم انتقلت إلى المرحلة المتوسطة فصدمتني الاختبارات التحريرية وظهور الفروق الفردية ،

فحرصت أن أحصد الترتيب الأول وكان ذلك في الثالث المتوسط بعد سنتين من المناوشة معه ، وبمغريات وحوافز خارجيه وعدني بها والدي ، وحصدت المركز الأول ومثلت الإدارة على مستوى المملكة في أولمبياد الرياضيات ، وكذلك المركز الأول في مسابقة الأمير نايف لحفظ السنة النبوية وتمثيل الإدارة على مستوى منطقة عسير ، ولازال الدافع والحافز الخارجي هو المحرك في هذه المرحلة ، ثم كانت المرحلة الثانوية التي تزاحمت فيها الأمور، ولكن طموحي للتفوق كان يحدوني مدعوماً بالحصول على حوافز خارجية كذلك .

ثم بدأت مرحلةً جديدة اختلفت فيها النظرة وتغيرت الأهداف وتحديداً بعد إعلان مدرستي عن جائزة التربية والتعليم للتميز فئة الطالب ، فاشتركت فيها طواعية ، فبمجرد ترشيحيمن قِبل مدرستي راودني دافع داخلي بأنه يجب أن أكافئ نفسي أنا بنفسي بالحصول على التميز ، وبالفعل عشتها بكل تفاصيلها ، ولم تكن تجربة عادية ، بل كانت ثرية في كل جوانبها ، فقد كانت منهجية العمل فيها عبارة عن دورة مكثفة في تنمية المهارات والقدرات ،تعلمت منها الكثير الكثير ، حيث تعاملت مع سيرتي ومنجزاتي بطريقة مختلفة ، تعلمتالصبر وتنظيم الوقت ، والدقة وجودة الصياغة وحسن التوظيف ، والأهم من ذلك كله أنني تعلمت : 

( أن الطريق إلى التميز ليس سهلاً لكنه أمراً ممكناً ).

أختم بشكر الله سبحانه وتعالى على نعمه التي لا تعد ولا تحصى ، وأعلاها نعمة الإسلام، ثم الأمن والأمان 

الذي نعيشه ، والرفاهية ورغد العيش ، ثم أشكر شكراً خاصاً المربية الفاضلة قائدة مجمع وادي زيد الأستاذة القديرة / زينة محمد الأشول ، فقد كانت نعم الموجه والميسر والداعم الحريص ، الذي أوقد حماسي وقوى إرادتي في مشواري إلى التميز ، كما اشكر والديَّ اللذان لم يدّخرا جهداً في مساندتي وتحفيزي .

وأختم بشكركم يا من منحتموني شرف الوقوف أمامكم والحديث إليكم .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ​

   أماني غرمان عبدالله  الشهري

نتمنى لهن التوفيق والسداد ولإدارتنا المزيد من التألق بتميّز منسوبيها .

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!