صحيفة عسير نيوز
الخميس, 12 ربيع الأول 1442 هجريا, 29 أكتوبر 2020 ميلاديا.

تعليم النماص يستنكر جريمة مسجد ( القديح )

تعليم النماص يستنكر جريمة مسجد ( القديح )
https://www.aseernp.com/?p=199510
عسير نيوز 1
صحيفة عسير نيوز
استنكر مدير التعليم بالنماص الأستاذ عبدالله بن عبدالرحمن آل قاسم  الجريمة البشعة التي وقعت في مسجد القديح ، حين تسللت أيدي الغدر والإرهاب لتطال الأرواح البريئة وتبث الرعب في قلوب المصلين  الآمنين ، وقد نسي  أوتناسى من يقف خلف هذه الأعمال الدنيئة بأن هذا الشعب  كالمعدن النفيس لايزيده  الطرق إلا لمعاناً  وقوة  ، ولاتزيده هذه الأعمال إلا قوّة وتماسكاً في دينه ولحمته الوطنية ووقوفه خلف قيادته صفاً واحداً في وجه البغي  ومحاولة زعزعة أمن الوطن وسلامته .  
 

وقد أبدى المساعد للشؤون التعليمية  الأستاذ محمد عاطف حزنه وألمه لما حدث من جرم مشهود وانتهاك لحرمة بيوت الله وسفك دم الأبرياء ، وأكدّ على  قوة التلاحم بين الشعب والقيادة رغم أنف المعتدين  ، وقال : أن قيادتنا تقف بالمرصاد لكل عابث  وتحقق النصر بتمكين  الله لها وهذا ما أغاظ الأعداء ، وسولت لهم أنفسهم العبث بأمن هذا البلد  ولكن حماته على أهبة الاستعداد  للذود عن حياضه  وكل فرد منا رجل أمن ، ونسأل المولى جل وعز أن يدحر أهل الفتنة والضلال  وكسر شوكتهم .

أما المساعد للشؤون المدرسية فقد عبّر عن ألمه لما حدث من قتل وتجريح للأرواح البريئة واستهداف لأمن الوطن وبثّ الفرقة والفتنة بين أفراد الشعب الواحد ، وأن الإسلام دين الرحمة  والإنسانية وهو برآء من كل فعل مشين ، وتدل هذا الأمور على ضعف نفوس أصحابها ، وأضاف : قيادتنا مظفرة بامتثالها   لشرع الله واتباع سنة رسوله صلى الله عليه وسلم ،  ولايُرمى إلا الشجر المثمر ، ونقول لقيادتنا حفظكم الله من كل سوء وسيري ونحن من خلفك  . 

وعبرت المساعدة للشؤون التعليمية  الأستاذة عزيزة بنت غرمان عن الحزن والغضب الذي آصابها من استهداف المصلين  وقتل النفس التي حَرَّم الله إلا بالحق ، وغرس الفتنة بين أفراد الشعب لينقلوا ما أصاب بعض الدول من تناحر وطائفية إلى أرض الجزيرة الطاهرة  ، ولم يعلم ضعاف النفوس بأن الله قيّض لهذه البلاد ولاة أمر اتخذوا كتاب الله وسنة نبيه شرعة ومنهاجاً ، ولن ينال هؤولاء الخونة منا ، وسيقضي عليهم  ومخططاتهم الفاسدة داخل وخارج الوطن ، ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ، وأضافت نحن  نقف سداً منيعاً خلف قيادتنا ، ولن نترك للعدو النيل من هذا الكيان .

ولسان حال منسوبي ومنسوبات تعليم النماص: نحن متمسكون بعقيدتنا الصافية ولن نتحلحل عنها ولن نسمح لأبناء المجوس النخر في جسد مملكتنا الشامخة ومهبط الوحي وأرض الحرمين.

حفظ  الله بلادنا وبلاد المسلمين من كل مكروه ، وحفظ حكومتنا بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز  حفظه الله ورعاه .

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!