صحيفة عسير نيوز
الخميس, 15 ربيع الآخر 1441 هجريا, 12 ديسمبر 2019 ميلاديا.

على غرار سيول جده: خميس مشيط تحت رحمة المطر

على غرار سيول جده: خميس مشيط تحت رحمة المطر
https://www.aseernp.com/?p=415424
صحيفة عسير نيوز
سعيد آل رفيع

لا يجد سكان محافظة خميس مشيط هذه الأيام تشبيها لما يحدث للمدينة إلا ما تبقى في الذاكرة من سيول جدة التي جرفت الطرق وكشفت فساد المشاريع ورداءة التنفيذ.

تعيش المحافظة هذه الأيام تحت رحمة الله ثم رحمة المطر، فلو استمر المطر ضعف وقت هطوله، لتنقل السكان في بعض الأحيان بالقوارب، ولتحولت أحياؤهم لأشبه بالبندقية، وفتحت الأمطار أسئلة عديدة، أولها: من يحاسب من؟

بعد أن انكشفت سوءة عبارة حي الرصراص، علقت الجهات المختصة بأن الذنب يقع على العبارة، والتعديات، في ظل غياب القرار لحماية آلاف الأنفس، إلا أن حي شباعة ” تشبع ” حتى ثمل بالسيول وتحولت مركبات المواطنين لقوارب، وأمست شوارع الحي مسابح ضخمة، لم تستطع معدات الشفط مواجهة الموقف إلا بعد ساعات من العمل.

عبدالله الشهراني أحد سكان حي شباعه قال في حديقه لعسير نيوز: ليس من المنطق أن تكون خميس مشيط بهذا السوء، المدينة عريقة وهناك تخطيط وتطوير ولجان ومشاريع درء مخاطر السيول، فشلت لعشرين عاما في إيجاد حل جذري رغم تكرر المشهد، والنتيجة واحدة.

علي عسيري قال بأن شكاوى منذ سنوات موجوده ولن يستطيع مسؤول انكارها، ونحن على استعداد للتعاون مع أي جهة تحقيق تطلب الأوراق، نحن في وطن يتساوى فيه الجميع تحت النظام، ولم نعد نرتجي من جهة أن تشفق علينا، نحتاج تحقيق موسع مع كل مقاول خان أمانته، ونريد أن يحقق في مشاريع العشرين عاما الماضيه لنكتشف الخلل ويعاقب المتسبب.

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة