صحيفة عسير نيوز
الجمعة, 8 صفر 1442 هجريا, 25 سبتمبر 2020 ميلاديا.

مسئولي محافظة طريب : #عاصفة_الحزم قرار حكيم أتخذه الملك سلمان لإعادة الأمن والاستقرار لليمن

مسئولي محافظة طريب : #عاصفة_الحزم قرار حكيم أتخذه الملك سلمان لإعادة الأمن والاستقرار لليمن
https://www.aseernp.com/?p=186133
غشام آل هويله
صحيفة عسير نيوز

 

عبّر عددٌ من مسؤولي محافظة طريب ، في تصريحات خاصة لـ” عسير نيوز ” عن اعتزازهم بالقرار التاريخي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله ، و المتمثل في بدء عمليات ” عاصفة الحزم ” التي تجسّد بسالة الموقف السعودي لنصرة الشرعية في اليمن الشقيق وحرصاً على وحدته واستقراره معبرين عن حبهم لوطنهم ومليكهم مُقدمين أرواحهم وأبنائهم وأموالهم فداءً للوطن الغالي ومليكه .

 

الأستاذ متعب بن ناصر المتعب محافظ طريب

ذكر أن انطلاق عاصفة الحزم التي وجه بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله في اليمن الشقيق بقيادة المملكة العربية السعودية وبالتعاون مع دول الخليج والدول العربية كان قراراَ حكيماَ وحازماً .
مؤكداً تأييده لعمليه عاصفة الحزم فنحن وأبناءنا وما نملك فداء لملكنا وبلادنا بلاد الحرمين وما قامت به المملكة بهذه العملية لنصره الحكومة الشرعية والأشقاء باليمن هو منهج هذه البلاد منذ تأسيسها على كتاب الله وسنه رسوله الكريم بنصرة الجار وتحقيق العدالة وأغاثه الملهوف ، فنسأل الله أن يحفظ بلدنا ومليكنا ويحفظ قواتنا الباسلة ويسدد رميهم وينصرهم .

 

( 2 ) العقيد عامر بن دماك الشهري مدير شرطة طريب

 

قال نحمد الله على ما أنعم به على هذه البلاد من نعم عظيمة أولها نعمة الإسلام و نعمة الأمن و الأمان و الاستقرار و كذلك نعمة وجود الحرمين الشريفين و خدمتها و خدمة ضيوف بيت الله الحرام و خدمة الإسلام و المسلمين .

ومنذ أن حمل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله الراية كان همه شعبه و بلاده و العمل على استقرار البلاد اقتصادياً و حمايتها أمنياً ، وعندما وصلت الأمور في اليمن الشقيقة إلى ما وصلت إليه بذل حفظه الله كل ما يمكن بذله من محاولات الإصلاح الوضع هناك ، وكان منها طلب الأطراف للحوار ، إلا أن هناك من يرغب في عدم استقرار الوضع في اليمن و يرغب لوجد و استمرار الفتنة . ثم جاء نداء رئيس الجمهورية اليمنية الشرعية لأشقائه العرب بالتدخل لإنقاذ اليمن من هذه العصابات و المليشيات الحوثية وتم قبول النداء بكل سرعة فاقت كل التصورات من خادم الحرمين الشريفين ، كما أنه حفظه الله تلقى العشرات الاتصالات من زعماء العالم يؤيدون هذا القرار الحكيم و الحازم بإطلاق عاصفة الحزم .

ومن هذا المنبر فإننا نعلن بأن قرار خادم الحرمين الشريفين كان حازماً و حفظ بفضل الله قوته أمننا و بلادنا من شر هؤلاء العصابات الذين كانوا سبباً في خراب بلادهم و دمارها لذا فإنه لن يهمهم أمن بلادنا و استقراره ، بل أنهم يسعون في الأرض فسادا و يسفكون الدماء و يهلكون الحرث و النسل ولا يرقبون فينا إلا ولا ذمة . و يكفينا فخراً أن دفاعنا هو عن الدين و البلاد و نصرة للمظلوم و إغاثة للملهوف و رفع جور و ظلم .

حفظ الله ديننا الذي هو عصمة أمرنا و حفظ بلادنا و مليكنا و أمننا و اقتصادنا من كل مكروه .

 

 

الرئيس رقباء عايض بن مفلح الشواطي مدير قسم مرور طريب

 

أكد بأن مبادرة خادم الحرمين الشريفين بعاصفة الحزم نابعة من شخصية حكيمة تسعى لخير هذه الأمة جمعاء بدأً من مصالح أبناء الشعب اليمني الشقيق الذين طالت يد الخراب بلادهم وتحويلها إلى دولة تعج بالموت والدمار وموقف المملكة يستند إلى مبادئ الدين الإسلامي في نصرة إخوة الدين والدم ونحن بحمد الله ننعم في هذا البلد بنعم كثيرة أهمها نعمة الأمن والأمان وهذا بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بفضل قيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي عهده حفظهم الله من كل سوء وندعو الله العلي القدير أن ينصر جنودنا البواسل على الحد الجنوبي و أن يردهم سالمين منصورين بإذن الله تعالى .

 

الشيخ عايض بن ذيب آل مفرح رئيس هيئة طريب

 

قال إن عاصفة الحزم جاءت بقرار شجاع وحكيم من قائد هذه الأمة وولي أمرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أيده الله بنصره وتوفيقه وهي متوافقة تماماً مع قواعد الشريعة الإسلامية ومبادئها الراسخة لأنها جاءت تلبية لاستغاثة أشقائنا في اليمن لنصرتهم ورفع الظلم عنهم وكف عدوان عصابة الحوثي الإرهابية التي انتهكت الضرورات الخمس التي جاء الإسلام بالأمر بحفظها وهي الدين والنفس والمال والعقل والعرض فحاربوا الدين وقتلوا الأنفس ونهبوا الأموال ودمروا الممتلكات العامة والخاصة وبثوا سموم مذهبهم الفاسد وطائفيتهم المقيتة بين أبناء الشعب اليمني وانتهكوا الأعراض والحرمات واعتدوا على بلاد الحرمين المملكة العربية السعودية فأصبح جهاد هذه العصابة واجباً متحتماً على المسلمين ردعاً لها عن بغيها وكفاً لشرها عن البلاد والعباد . ونسأل الله بعزته وقوته أن يكتب النصر لهذه العاصفة المباركة وأن يخذل أعداء الإسلام ويرد كيدهم إلى نحورهم إنه سميع مجيب .

 

 

الأستاذ حسين بن علي آل طمسان مدير مكتب التعليم بمحافظة طريب

ذكر بأن قرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وفقه الله وأمده بعونه وتوفيقه في بدء عملية عاصفة الحزم ودك معاقل الفساد والخيانة كان شجاعاً حكيماً و جاء في الوقت المناسب . حيث قام بحق الجوار في استجابته لنداء الشعب اليمني المسلم وإغاثة للملهوف وحماية للديار وإنقاذا لبلاد الإسلام من سيطرة المد الصفوي المحتل. وأعاد هذا القرار التاريخي للأمة الإسلامية العزة والمنعة والاجتماع والتآلف.. نسأل الله أن يجعل العاقبة حميدة وأن يؤتي ثماره وأن يحفظ هذه البلاد وقادتها وشعبها من كل سوء لتبقى رايتها عالية خفاقة وتكون سدا منيعا وحامية للإسلام والمسلمين ومعقلا للسنة ومأرزا للإيمان، وأن يحفظ جنودنا بحفظه وأن يكلؤهم برعايته وأن يعود اليمن سعيدا ينعم شعبة بالطمأنينة .

 

 

 الأستاذ محمد بن علي العمري نائب رئيس مجلس إدارة المكتب التعاوني بمحافظة طريب 

 

أكد بأن عاصفة الحزم جاءت بتوفيق من الله سبحانه وتعالى ثم بحزم وحكمة من الملك سلمان سدده الله ووفقه فقد استطاع بحكمته أن يكوّن تحالفاً إسلامياً وعربياً وخليجياً في وقت قياسي من أجل نصرة إخواننا في اليمن الشقيق من طغيان وظلم المليشيات الحوثية التي اتخذت من المذهب الشيعي الرافضي مبررا للاعتداء والتنكيل بأهل السنة في اليمن الغالي .
ونوصي أنفسنا وجنودنا البواسل بتقوى الله والزيادة من الطاعات وأن يقاتلوا لتكون كلمة الله هي العليا ثم الدفاع عن العقيدة والوطن ونصرة المظلوم .
ويجب علينا أن نتوكل على الله والبعد عن الشائعات وتقوية اللحمة بين القيادة المباركة والشعب المخلص ، والدعاء بنصر عظيم للأمة الإسلامية وأن يمكن لجنودنا المرابطين ويوفق قادتنا وولاة أمرنا في قيادة الأمة الإسلامية .

 

 

الأستاذ سعيد بن محمد الشهراني رئيس بلدية طريب  

 

قال إن حكومتنا الرشيدة وعلي رأسها مولاي خادم الحرمين الشريفين و سمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد تستمد قوتها من كتاب الله الكريم ومن السنة المطهرة ، و إنما تقوم به قواتنا المسلحة وحلفائها من الدول العربية و الإسلامية لهو استجابة لنداء جارٍ لحق به مكروه ، و إننا كمواطنين ننذر أرواحنا وأموالنا وأبنائنا فداءً وذوداً عن هذا الوطن الغالي ، و إن من واجبنا كمسلمين أن ندعو لقواتنا الباسلة ولجنودنا الأشاوس بالنصر والتأييد والتمكين أدام الله لوطننا عزة وأمنه واستقراره في ضل القيادة الحكيمة الرشيدة .

 

 

المهندس غانم بن حامد الجذعان مدير زراعة طريب

 

أكد فإن عاصفة الحزم جاءت لاستعادة الشرعية و الأمن والاستقرار لليمن السعيد بعد سنوات من الانفلات الأمني والظروف القاسية التي مرت بأشقائنا في اليمن وكان هذا القرار الحكيم والموقف الشجاع من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله  جاء استجابة وتلبية لاستغاثة من الحكومة الشرعية لليمن الشقيق بعد أن تعمدت مليشيات الحوثيين وأعوانهم نشر الفوضى والاختلاف والتشرذم والخوف والفقر بين أبناء اليمن · وقد كان من أولى ثمرات عاصفة الحزم ما نراه من تكاتف وتلاحم في الصف العربي والإسلامي ونتوقع في القريب العاجل أن يعود الأمن والاستقرار ورغد العيش للشعب اليمني تحت مظلة حكومته الشرعية وبدعم من المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية والإسلامية بإذن الله .

 

الأستاذ حمود بن ناصر الشهراني مدير مركز الرعاية الصحية بطريب  

 

ذكر 3 رسائل و الذي أعتبرها من القلب و هي :
الرسالة الأولى : ذكر بأن عاصفة الحزم التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين قد شكلت حدثا قوميا عربياً مهماً ونافذة أمل في الواقع العربي الإسلامي .
الرسالة الثانية :و التي خصصها لجنودنا البواسل ، حيث ذكرهم بحديث المصطفى صلى الله عليه وسلم : الذي قال فيه ” عينان لا تمسهما النار : عينٌ بكت من خشية الله ، وعينٌ باتت تحرس في سبيل الله ” .
الرسالة الثالثة : أختتم حديثه بقول الأستاذ أحمد بو دهمان ” ليس أعْظَمُ مِن أن تصحو على وطن شجاع ” .

 

الأستاذ حسن بن علي آل كدم مدير بريد محافظة طريب   

 

قال عندما تكون إرادة القائد مستمده من دستور القرآن الكريم وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم فلا شك إنها إرادة قوية متمسكة بثوابت شرعية قواعدها مبنية على أسس دينيه ثابتة .
إن قرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان التاريخي لعاصفة الحزم جاء مناسباً وفي وقت طالما انتظرته الأمة العربية وأيدته كل دول العالم لأنها رأته على حق فتسابق صقورنا العرب لنصرة إخواننا الأشقاء باليمن من كابوس الظلام الذي طال كل بلادهم لسنوات وهم يعيشون بأوضاع صعبة تحت قسوة نظام بائد وفاسد قمع حضارتهم ودمر تاريخهم وأهدر مواردهم واستولى على ثروات بلادهم وزرع الفتن بينهم .
و قال حظيت قوة التحالف الخليجي العربي بقوة الدول المشاركة بدعم متزايد رسمياً وشعبياً من عدة أطراف أيدوا لها هذا العمل التاريخي لدرء خطر ما تعمله إيران من تقدم على أطراف المنطقة وهذا أجبر سياسة المملكة وحلفاؤها على هذا الخيار لأنه أصبح واجباً فرضياً وقرار غير قابل للتأجيل , وإن هذا التحالف سيغير من موازين القوى في الشرق الأوسط، وليس الهدف منه التوسع وإنما للدفاع عن مصالح الدول العربية .
و ذكر أيضاً أن المملكة بقيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أطال الله في عمره ماضية بسياستها مع دول الجوار في نهج أخوي وتحالف خليجي عربي سيزيد للمنطقة قوتها وهيبتها وفق منظومة الميثاق العربي وقرار  مجلس الأمن الدولي لسيادتها عن دفاع الشرعية الشعبية . و قال وفق الله صقورنا في عاصفة الحزم وسدد رميهم ونصرهم على الأعداء وحفظ  الله وطننا و أمننا بقيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسدد على طريق الخير والصلاح خطاه .

 

 

الأستاذ علي بن مريع القحطاني مدير اتصالات محافظة طريب

 

ذكر أن مبادرة المملكة بقياده خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله بمسانده دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية و الإسلامية جاءت في وقتها للوقوف إلى جوار الأشقاء في جمهورية اليمن ونصرتهم عبر توجيه عملية ” عاصفة الحزم ” لدحر العدوان الحوثي على أراضيهم وأعاده الشرعية والاستقرار لليمن حكومة وشعبا . نسال الله أن يحفظ لبلادنا أمنها واستقرارها تحت قياده ولاه أمرها بقياده خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين و ولي ولي عهده ، و أن يحفظ إخواننا المرابطين و أن يحقق لهم النصر ، و نحن جنود مجنده لحماية هذا الوطن الغالي بالروح والمال .

 

الأستاذ سعد بن مبارك القحطاني مدير مكتب خدمات الكهرباء بطريب و نائب رئيس المجلس البلدي بخميس مشيط   

 

قال بأن التاريخ سيسجل لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله على وجه الخصوص ولإخوانه الذين شاركوه من قادة مجلس التعاون الخليجي بوجه عام بقرارهم التاريخي الحازم الذي اتخذوه بتوجيه ضربات عسكرية لمعاقل الحوثيين ومن يساندونهم . حيث أنقذوا اليمن من احتلال صفوي بغيض وجنبوه ويلات حروب أهلية طاحنة . كما سيسجل لهم السبق في إعادة توحيد صفوف الأمة العربية وإعادة هيبتها ليتحقق الأمن والاستقرار لمجتمعاتها . إن التأريخ مواقف وإن العظماء من الزعماء والقادة هم الذين يصنعون التاريخ بقراراتهم الشجاعة ويتصدون لأقدارهم بثبات وإقدام وإن المتأمل في سجل الأيام يبصر بجلاء وبلا عناء أن المسافة بين المجد والعار ثبات أو فرار ، وأن الفاصل بين العز والهوان قرارٌ يتخذ في ثوان وما أجمل وأعظم من قول الإمام أبن حزم رحمه الله في كتابه الأخلاق والسير : ” حدّ الشجاعة : بذل النفس للذود عن الدين ، والحريم ، وعن الجار المضطهد ، وعن المستجير المظلوم ، وعن الهضيمة ظلماً في المال ، والعِرض ، وفي سائر سُبلِ الحق ، سواء قلَّ من يعارِض أو كثر . ”
إن القرار التاريخي الذي اتخذ لم يكن ناتجاً عن تهور وانفعال ، ولا وليد مغامرة تحركها الأطماع ، وإنما كان واجباً فرضته المبادئ والقيم الإسلامية والإنسانية ، وحقاً مشروعاً أباحته القوانين والمواثيق العربية والعالمية ، وإن ما تعرض له اليمن خلال السنتين الماضيتين لم يكن نزاعاً داخلياً ولا تحارباً بين فئات وطنية يمنية، وإنما كان اجتياحاً واحتلالاً صفوياً تحت غطاء حوثي ، وهو لم يهدد أمن اليمن واستقراره والشرعية فيه فحسب ، وإنما هدد جميع دول الجوار ، بل وحمل في طياته تهديداً وخطراً كبيراً على العروبة والإسلام .
إن قيادة المملكة العربية السعودية ومجتمعها من أحرص القيادات والمجتمعات على السلم وتجنب المواجهات المسلحة ومن أحرصهم على حقن الدماء ، ولكنهم في الوقت نفسه من أكثر الناس غيرة على الدين والوطن والاستعداد للتضحية بالأنفس والممتلكات في الدفاع عنها ، وفي ظل ما أصبح يشكله الحوثيون ومن وراءهم من خطر على الدين والأمة فإن الأمل والرجاء أن لا تتوقف ” عاصفة الحزم ” حتى تحقق جميع غاياتها وذلك بتطهير اليمن العزيز من عصابات الغدر والخيانة والعمالة ، وتحقيق الأمن والاستقرار للشعب اليمني الشقيق ، وللعالم العربي والأمة الإسلامية .

 

 

الأستاذ محمد بن علي آل كدم رئيس اللجنة الثقافية بطريب

 

ذكر بأن في حياة كل أمة منعطفاً تاريخياً يأخذها نحو القمة أو يهوي بها في الوحل وذلك تبعا لقادتها وقياداته . والمملكة العربية السعودية ولله الحمد من الدول التي كل حياتها منعطفات تاريخية وضّاءة تأخذها نحو العلى لأنها قامت على الدين الحنيف وكرّست حياتها قيادة وشعبا لخدمة الدين منذ قيام الدولة السعودية الأولى وحتى الآن ومن هذا ديدنه فلا خوف عليه ولن يحزن بإذن الله .

و قال إن المملكة العربية السعودية وهي تخوض الآن معركة عاصفة الحزم فإنها وإن كانت استجابة للشرعية اليمنية وبدعم من الأمة العربية والإسلامية فإنها وهي كذلك إنما تدافع عن الإسلام وحياضه ، ومن يقول عكس ذلك فهو منافق ملعون وقد سمعنا هذه الأصوات التي تشبه تلك الأصوات التي كانت تصدر من المنافقين المشركين في بداية الدعوة المحمدية . لماذا؟ لأنهم لا يريدون العزة للإسلام وأعني هنا الصفويون المجوس وأذنابهم وعملاؤهم من العرب في اليمن والعراق وسوريا ولبنان وحتى في الخليج ليس حبا ودفاعا عن اليمن بل سعيا منهم لهدم الإسلام حينما تحين ساعة دخولهم بلاد الحرمين الشريفين المملكة العربية السعودية . لكن الله أفشل كيدهم ورده في نحورهم وسيكون بإذن الله تدبيرهم  تدميرا لهم .

إن عاصفة الحزم موقفا غير مسبوق في التاريخ الحديث دفاعا عن الدين ومن لم يكن مع عاصفة الحزم فهو ليس مع الدين وليس منه في شيء لأنها حالت دون تدنيس بلاد الحرمين الشريفين وحالت دون هدم الإسلام .

عاصفة الحزم تحطيم للأصنام البشرية التي أرادت إدخال عبادةالقبور والسراديب والشرك بالله في بلاد الإسلام .

حفظ الله إسلامنا وقادتنا وبلادنا من كل مكروه وسيكون نصرنا بإذن الله نصر وانتصار للدين وما النصر إلا من عند الله ومن توكل على الله فهو حسبه وسلم لنا وللدين سلمان المجد سلمان العروبة .

 

الأستاذ ناصر بن جبران آل ناجع رئيس لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بطريب

 

ذكر بأن ” عاصفة الحزم ” ضد ميليشيات الحوثيين في اليمن أتت لنجدة الشعب اليمني و قيادته الشرعية ، كما جاءت  عاصفة الحزم في وقت ونحن أحوج ما نكون إلى الوحدة الوطنية ، و الوحدة الخليجية ، والوحدة العربية ، والوحدة الإسلامية . فنسأل الله أن تكون رد للفتنة والشر عن بلاد المسلمين ، وأن يجعلها قوة للإسلام والمسلمين ، وأن يجمع وحدتهم و أن يعز حكومتنا الرشيدة ، وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين وولي ولي العهد ، وكل من اتبع سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم .
و رسالتي لسيد خادم الحرمين الشريفين أني مؤيد لما أمرت به في هذه الحرب على الطغاة المجرمين ، فأنا ومال وأولادي وكل ما أملك فداء لديني ومليكي ووطني . وكذلك أوجه رسالة لزملائي على الخطوط الأمامية في الحرب أن قلوبنا معكم وألسنتنا تلهج لكم بالدعاء بالنصر العاجل ، فأنتم إن شاء الله على حق ، فسوف تعودون منصورين مأجورين إن شاء الله .

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!