صحيفة عسير نيوز
الخميس, 7 صفر 1442 هجريا, 24 سبتمبر 2020 ميلاديا.

مستشار سمو وزير الداخلية رئيس الحملة الوطنية السعودية لنصرة السوريين يدشن برامج إغاثية في الزعتري

مستشار سمو وزير الداخلية رئيس الحملة الوطنية السعودية لنصرة السوريين يدشن برامج إغاثية في الزعتري
https://www.aseernp.com/?p=189187
عسير نيوز 1
صحيفة عسير نيوز

تواصلاً للجهود الانسانية التي تقدمها المملكة لتخفيف معاناة الشعب السوري الشقيق دشن معالي مستشار سمو وزير الداخلية رئيس الحملة الوطنية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور ساعد العرابي الحارثي  اثناء زيارته لمخيم الزعتري للاشقاء اللاجئين السوريين شمال شرق الاردن اليوم الخميس عدداً من البرامج الاغاثية التي ستنفذها الحملة الوطنية السعودية لنصرة الاشقاء في سوريا خلال الفترة المقبلة ، استكمالاً لبرامجها الحالية على مختلف الصعد الطبية والاجتماعية والاغاثية والايوائية والموسمية المستمرة بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد المشرف العام على الحملات الاغاثية السعودية.

وشارك في مراسم التدشين الى جانب معاليه كل من سعادة سفير خادم الحرمين الشريفين في الاردن الدكتور/ سامي بن عبد الله الصالح ، والمدير الاقليمي للحملة الوطنية السعودية الدكتور/ بدر بن عبد الرحمن السمحان ومدير مخيم الزعتري العقيد/ عبد الرحمن العموش وامين عام الهيئة الخيرية الهاشمية الاردنية السيد/ ايمن المفلح الى جانب عدد من رؤوساء ومسؤولي المنظمات الدولية العاملة على خدمة الأشقاء اللاجئين السوريين من مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) ومنظمة الهجرة الدولية (IOM) ومنظمة اطباء بلا حدود ومنظمة الاغاثة والتنمية الدولية (IRD) ومنظمة حماية الطفل (save the children) وبرنامج الاغذية العالمي.

حيث استهل معاليه الزيارة بافتتاح المستشفى السعودي الجديد في مخيم الزعتري ضمن البرنامج الطبي الشامل “واذا مرضت فهو يشفين” ، اذ تقدم الحملة الوطنية السعودية خدمات الرعاية الطبية والصحية للأشقاء اللاجئين السوريين من سكان المخيم منذ انطلاقتها قبل اكثر من 3 سنوات وذلك عبر العيادات التخصصية السعودية  ، في مختلف المجالات العلاجية والتوعوية والوقائية ، حيث استقبلت العيادات خلال عام 2014م اكثر من 140 الف حالة تم التعامل معها من قبل 12 عيادة اختصاص، مدعمة باقسام المختبر والأشعة والصيدلية ، وتقوم العيادات بتنفيذ عدة برامج طبية اهمها برنامج “نمو بصحة وأمان” للاهتمام بالاطفال الرضع وتأمين مادة الحليب الصحي لهم ، الى جانب برنامج “شقيقي نحمل همك” الهادف لتوفير الدعم المعنوي والعيني عبر وحدة متخصصة بمجال الدعم النفسي ، الى جانب البرنامج الوقائي “شقيقي صحتك تهمنا” الهادف لتحصين الأشقاء من سكان المخيم عبر برنامج اللقاحات والمطاعيم.

كما افتتح معاليه المركز السعودي للتدريب والتعليم  ضمن البرنامج الاجتماعي “شقيقي مستقبلك بيدك” وكذلك كل من مسجد “عائشة ام المؤمنين” ومسجد “الامام مسلم” ضمن برنامج “انما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الاخر” ليصل اجمالي عدد المساجد التي تم تنفيذها في المخيم الى الان ضمن نفس المشروع ما مجموعه (١4) مسجداً.

واختتم معاليه زيارته بتسليم عدد من الوحدات السكنية التي تم تجهيزها للاشقاء اللاجئين السوريين في المخيم ضمن برنامج “شقيقي بيتك عامر” الهادف لاستبدال الخيام المتبقية في مخيم الزعتري بما مجموعه الف وحدة سكنية جاهزة (كرفان) حيث يصل اجمالي عدد الوحدات السكنية (الكرفانات) التي تم تجهيزها خلال الفترة الماضية ما مجموعه “4656” وحدة.

وفي تصريح لوسائل الاعلام أكد رئيس اللجان والحملات الاغاثية السعودية معالي الدكتور الحارثي ان المملكة العربية السعودية حريصة على مد يد العون للأشقاء والاصدقاء في شتى المناطق والبقاع ، وخصوصاً الشعب السوري الشقيق وذلك انطلاقاً من الواجب الديني والانساني ، واستكمالاً لمسيرة المملكة العربية السعودية كدولة اسلامية رائدة في مجال العمل الانساني والخيري، مؤكداً ان ما تقدمه الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا يأتي ترجمة لمشاعر الجميع في المملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعباً ، مؤكداً على عمق اواصر المحبة التي تجمع الشعب السعودي مع اشقاءه السوريين.

كما وجه الحارثي شكره لحكومة الملكة الأردنية الهاشمية نظير ما تقدمه من استضافة للأشقاء اللاجئين السوريين وتسهيلات  فيما يتعلق بتسهيل وصول المساعدات سواء لللاجئين منهم على ارضها او حتى للنازحين في الداخل السوري عبر تذليلها الصعوبات التي تواجه القوافل البرية التي تحرص مملكة الانسانية على استمرار تسييرها وتفويجها بشكل مستمر للأشقاء السوريين في مختلف مناطق تواجدهم بالداخل السوري ودول الجوار.

كما أشاد امين عام الهيئة الخيرية الهاشمية للتنمية والتعاون العربي والاسلامي السيد ايمن رياض المفلح بما تقدمه الحملة من جهود  لصالح الأشقاء اللاجئين السوريين في الاردن بشكل  منقطع النظير في مجال العمل الانساني ، يتمثل بما تنفذه من برامج ومشروعات لتخفيف معاناة الاشقاء اللاجئين السوريين في مختلف المجالات.

بدوره اعرب مدير مخيم الزعتري العقيد عبد الرحمن العموش عن تقديره لجهود المملكة العربية السعودية التي لم نعهد عنها الا وقفتها الى جانب كل مظلوم ومكلوم، مشيداً بجهود الحملة الوطنية السعودية البارزة في مخيم الزعتري كأهم المنظمات  العاملة في مجال اغاثة الأشقاء اللاجئين السوريين وعلى مختلف المحاور.

واكد نائب المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الامم المتحدة السيد بول سترومغ بيرغ على ان الحملة الوطنية السعودية شريك استراتيجي للامم المتحدة وهم اول من يتم اللجوء لهم لسد الاحتياجات التي يتطلبها وجود الأشقاء اللاجئين السوريين من مشاريع وبرامج ، سيما في ظل النقص الحاد والتراجع الذي نجم عن نقص التمويل في بعض المنظمات الاخرى ، في حين ما يزال العطاء السعودي يواصل تدفقه.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!