صحيفة عسير نيوز
الخميس, 7 صفر 1442 هجريا, 24 سبتمبر 2020 ميلاديا.

هيئة بللسمر تنظم الملتقى الأول تقارب وتعاون لحل مشكلات الشباب

هيئة بللسمر تنظم الملتقى الأول تقارب وتعاون لحل مشكلات الشباب
https://www.aseernp.com/?p=184695
سعيد آل رفيع
صحيفة عسير نيوز

بحضور المدير العام لفرع الهيئة بمنطقة عسير الشيخ عامر بن عبد المحسن العامر نظمت هيئة بللسمر اليوم الأربعاء 12 / 6 الملتقى الأول تحت عنوان تقارب وتعاون لحل مشكلات الشباب ، حضر الملتقى الشيخ سعيد بن عبدالله الاحمري مدير التوعية بفرع الرئاسة بمنطقة عسير والشيخ إبراهيم الدوسري مدير مكافحة الخمور والشيخ سعيد بن ناصر الشهراني مساعد مدير مكافحة الخمور وعدد من مدراء ومعلمين المدارس بقطاع بللسمر .

بدأ اللقاء بكلمة للشيخ علي بن سعيد الاسمري رئيس هيئة بللسمر والتي رحب فيها بفضيلة المدير العام ومرافقيه والأساتذة من مدراء ومعلمين وشكر لهم حضورهم واستجابتهم لهذا اللقاء وذلك من خلال هذه الورشة التعاونية التربوية بين هيئة اﻷمر  بالمعروف والنهي عن المنكر وقطاع التعليم بمدينة بللسمر لمناقشة سلوكيات وهموم الشباب وإيجاد الحلول المناسبة .

 
بعد ذلك أستفتح الملتقى الشيخ العامر بكلمة شكر فيها أعضاء هيئة بللسمر على تنظيمهم على مثل هذا الملتقيات والتي تلامس واقع الشباب في هذا العصر والذي يجب على الجميع أن تتكاتف الجهود سواء من جهة اﻷسره أو المدرسة في إيجاد الحلول لمواجهة هذه السلوكيات

وعقب ذلك بدأ الملتقى والذي قام بإدارته الأستاذ عبدالله الاحمري مدير مدرسة ضرار بن الازور الابتدائية حيث أشتمل على عدة محاور والذي بدأ بالمحور الأول تحت عنوان ظاهرة التهاون بالصلاة والتفريط فيها رغم أنها عمود الدين وما هي أسباب التفريط لدى الشباب وكيفية يتم إعادة الاهتمام بالصلاة لدى الشباب حيث ترك المجال للجميع لنقاش هذا المحور المهم والذي طرح الجميع عدد من الأسباب المؤدية في ذلك وإيجاد الحلول والطرق المناسبة لجذب الشباب إلى الاهتمام بهذا المحور وخصوصا من خلال المدارس .

انتقل الاحمري بعد ذلك إلى المحور الثاني والذي ترك المجال فيه لمناقشة إهمال أولياء اﻷمور لشؤون أبنائهم وعدم متابعتهم مما أدى ذلك إلى قضاء اﻷوقات الطويلة خارج المنزل والذي نتج عنه استئجار الشقق والغرف والبقاء فيها أكثر من بقائهم في منازلهم ، حيث طُرح من خلال ذلك عدة تساؤلات لماذا غاب دور الأب ؟ وكيف يتم إعادة الشعور بالمسؤولية لدى الآباء ، وما هي المقترحات العملية للآباء لتحسين علاقاتهم بأبنائهم ؟ وما هي الجهات التي تعين الأب على القيام بمهمته ؟ حيث أبدأ المشاركين في المحور عدد من الطرق والوسائل التي تعين الأب على كيفية جذب وكسب أبنائه بدلاً من اللجوء إلى العنف مع الأبناء والذي ينتج عنه التفكك الأسري.

وختم الاحمري بالمحور الثالث والذي تطرق فيه إلى ظاهرة انحراف الشباب والسقوط السلوكي والأخلاقي كالتدخين والمخدرات والخمور والإعجاب ، وقد أستمع الجميع إلى عدد من المداخلات والتي طرحوا فيها بعض الأسباب التي دفعت الشباب إلى خوض هذه التجارب والتي تكمن في نقص الاهتمام العائلي وقلة التوعية في المجتمع وعدم وجود العقاب الرادع بالإضافة إلى عدم وجود المتابعة من أسرته وجهات الاختصاص كما طرحوا في نفس الوقت الحلول المناسبة التي من خلالها احتواء هولاء الشباب والتواصل معهم من خلال إقامة المراكز التوعوية والإرشادية والبرامج البديلة لحل هذه الظواهر وهذه السلوكيات.

ختم اللقاء برصد كل التوصيات المطروحة وان يكون هناك مجلس يكون له أعضاء يقوم أعضاءه على رعاية مثل هذه اللقاءات وتقديم البرامج التوعوية لحل مثل هذه الظواهر المختلفة وفي نهاية اللقاء كرمت هيئة بللسمر المدير العام وعدد من مدراء المدارس نظيرهم جهودهم  .

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!