صحيفة عين الأخبار Ein Newspaper
الثلاثاء, 18 محرّم 1444 هجريا, 16 أغسطس 2022 ميلاديا.

وزير الصحة المتسبب في تكدس خريجي الدبلومات الصحية بالمملكة يقول: الماليه ولست أنا!!

وزير الصحة المتسبب في تكدس خريجي الدبلومات الصحية بالمملكة يقول: الماليه ولست أنا!!
https://www.aseernp.com/?p=2923
عسير نيوز
صحيفة عين الأخبار Ein Newspaper
شارك هذا الرابط:

بعد أن تم توقيع عقود, وتصريح للعديد من الأكاديميات الصحية بالمملكة والتي تخرج أعدادا مهولة من الصحيين الفنيين والمؤهلين للعمل في القطاع الصحي, وبعد أن وقع الفأس في الرأس, لم تلزم المعاهد الصحية بشروط ولا حسيب ولا رقيب على تخبطات القرارات في أروقة وزارة الصحة, ظهر الربيعه كالمنقذ لحال الصحة المتردية والموشكة على الموت في السعودية, ليشهر سيفه على خيل أصيلة, ويقول أنا منقذ الصحة, فلم نرى سوى تردي في الخدمات الصحية, وتكدس في المواعيد, وأول فشل القرارات استغناءه عن الدبلومات الصحية في خضم العجز في الكوادر الصحية, مما دفع اليوم أكثر من 130 شاباً من حملة الدبلومات الصحية من خريجي المعاهد الصحية، للتجمهر في مقر وزارة الصحة ؛ للمطالبة بتوظيف جميع الخريجين في وظائف حكومية بعد قرار تحويل 6 آلاف خريج للقطاع الخاص، والتقى الخريجين عقب تجمعهم وزير الصحة الدكتور عبد الله الربيعة، حيث أوضح الخريجون أن وزير الصحة أخلى مسؤولية وزارته، مشيراً إلى أن وزارة المالية لم تستحدث لوزارة الصحة سوى 4 آلاف وظيفة فقط.

وقال الخريجون إن الوزير الربيعة قال إن مميزات القطاع الخاص مشابهة للقطاع الحكومي، قبل أن يبرّئ وزارته من مسؤولية إحالة 6 آلاف خريج للتوظيف في القطاع الخاص، وبيّن الخريجون أن وزير الصحة قال إن وزارته تنفذ ما وردتها من تعليماتٍ حيال الأمر الملكي الكريم.

من جهتهم، عبّر الخريجون عن استيائهم من قرار إحالة 6 آلاف منهم للتوظيف في القطاع الخاص، وأكد المتجمعون اليوم أن لقاءهم وزير الصحة لم يخرج بأي نتائج مرضية، مشيرين إلى أنهم واجهوا الوزير بالكشف عن سلبيات التوظيف في القطاع الخاص من ضعف الرواتب وغياب الأمان الوظيفي وقلة الإجازات وغيرها من السلبيات، مؤكدين أن وظائف القطاع الخاص لا تقارن بالوظائف الحكومية.

وناشد الخريجون الجهات العليا بالنظر في وضعهم، مؤكدين أن آمال التوظيف التي لاحقوها منذ سنوات تحطمت على صخرة القطاع الخاص، مطالبين بتوظيف جميع الخريجين في وظائف حكومية وعدم التمييز فيما بينهم.

وكانت وزارة الخدمة المدنية قد أعلنت أسماء أكثر من 10600 من خريجي وخريجات الدبلومات الصحية المشمولين بالأمر الكريم وبدأت بمطابقة بياناتهم لدى فروع وزارة الخدمة المدنية، تمهيداً لإنهاء إجراءات توظيفهم، تنفيذاً للأمر الكريم القاضي بتوظيف 4000 في وزارة الصحة و4000 لدى الجهات الحكومية الأخرى،

و6000 سترسل بياناتهم لوزارة العمل لتوظيفهم بالقطاعات الصحية الأهلية.

وأثار قرار إحالة 6 آلاف خريج وخريجة للقطاع الخاص، الخريجين الذين عبّروا عن شكاويهم وتذمرهم مطالبين بتوظيفهم في القطاع الحكومي.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة