صحيفة عسير نيوز
الجمعة, 24 ذو الحجة 1441 هجريا, 14 أغسطس 2020 ميلاديا.

احدث الموضوعات

تفقد المعرض التوعوي الدائم إلكترونياً

‏ أميرنجران يفتتح مبنى ‎هيئةالأمربالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة ‎بدرالجنوب

‏ أميرنجران يفتتح مبنى ‎هيئةالأمربالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة ‎بدرالجنوب
https://www.aseernp.com/?p=543678
علي آل قليل
نجران

افتتح صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران اليوم، مقر فرع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة بدر الجنوب، حيث أزاح سموه الستار إيذانًا بافتتاح الفرع، فيما شهدت مراسم الافتتاح حضور معالي الرئيس العام للهيئة، الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، عبر الاتصال المرئي.واطلع سموه على تفاصيل المقر، في جولة في أرجائه، ختمها بتدوين كلمة في سجل الزيارات، حمد الله تعالى فيها أن سخّر لهذه البلاد قيادة تحكم بشرع الله القويم، وجعلت خدمة الإسلام والمسلمين في طليعة أولوياتها، وأقامت شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وأن جعل تعالى على أرض هذه البلاد شعبًا كريمًا، يدين كله بالإسلام، ويطبق تعاليمه السمحة، مؤكدًا سموه “لا توجد على الأرض دولة تقيم شرع الله وشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر إلا المملكة العربية السعودية”.وقال سموه: لقد تشرفت اليوم بافتتاح فرع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة بدر الجنوب، بحضور معالي الرئيس العام للهيئة، أخي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، عبر الاتصال المرئي، الذي ندرك حرصه على الحضور والمشاركة، لولا ما كتبه الله تعالى على العالم والبشرية، من جائحة فيروس كورونا.وأعرب الأمير جلوي بن عبدالعزيز سعادته بما شاهده في الفرع، قائلاً “كلي فخر واعتزاز وسعادة، بما شاهدته في مقر فرع الهيئة، المتوّج بدعم قيادتنا الحكيمة ـ أيدها الله ـ، وبمتابعة أخي معالي رئيس الهيئة، ومني كل الشكر والتقدير على جهود القائمين على الهيئة بالمنطقة ومحافظاتها، مع أصدق الدعاء لهم بالتوفيق والسداد”.من جهته، عبّر معالي الرئيس العام للهيئة عن شكره لسمو أمير المنطقة، على تفضله بافتتاح فرع الهيئة بمحافظة بدر الجنوب، مشيرًا إلى ما تحظى به الهيئة من رعاية كريمة وعناية استثنائية من لدن خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ ما جعلها مؤسسة حضارية، تمثل وجهًا من أوجه تميّز هذه البلاد، وتعكف على خدمة المجتمع فيها.وأوضح معاليه أن الهيئة تهدف من خلال هذه المشاريع إلى إحلال المباني المملوكة للرئاسة مكان المستأجرة، وتوفير البيئة المناسبة واللائقة للعاملين، وفق هوية موحدة حيث تحتوي هذه المشروعات على المتطلبات التي تحتاجها بيئة العمل والعاملين بناء على تصاميم نموذجية، تشمل بهواً رئيساً في كل مبنى، ومكاتب إدارية وغرفة اجتماعات ومعارض توعوية.وأشار معالي الدكتور السند إلى ما قدمته الهيئة من مبادرات مجتمعية، تجلت بوضوح أثناء جائحة كورونا، منها حملتا “وليسعك بيتك”، و”خذوا حذركم”.

شارك هذا الرابط:

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!